تقرير حول الزيارة التي نظمها المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة للاستاذ عبد الكريم بودياتي لهولندا

18 يونيو 2018
 
Share |

قام الأستاذ الحاج عبد الكريم ديوباتي بزيارة لمدينة أمستردام بهولندا أيام الخميس والجمعة والسبت 7-8-9 يونو 2018، استقبل خلالها من قبل الأستاذ مرزوق أولاد عبد الله عضو المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة ، والذي هيأ له برنامجا حافلا بالأنشطة التواصلية والوعظية غطى عددا من المؤسسات والمساجد بمدينة أمستردام.

وتجدر الإشارة إلى أن الأستاذ عبد الكريم ديوباتي عضو في مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة، ورئيس فرع المؤسسة بغينيا كوناكري، ووزير الشؤون الدينية بدولة غينيا سابقا، وسفير سابق لغينيا بعدة دول.

 مسجد بدر

استقبل الأستاذ ديوباتي من طرف رئيس المسجد السيد محمد الشندودي ورئيس اتحاد مساجد امستردام شمال هولندا. بعد الترحيب به وتقديمه  للجمهور، ألقى الأستاذ محاضرة بحضور حوالي  200 شخص، تحدث فيها عن الثوابت المغربية الدينية وعن التعايش السلمي مع الآخر في مجتمع متعدد، وعن قيم التسامح التي يتميز بها النموذج المغربي في التدين.

كما كان له حديث مع رئيس مؤسسة بدر ورئيس اتحاد مساجد امستردام شمال هولندا حول مدى استعداد الاتحاد للتعاون مستقبلا من خلال العلاقة التي تربط الاتحاد بالمجلس الأوروبي للعلماء المغاربة.

 المسجد الكبير

شارك الأستاذ ديوباتي في حفل الإفطار الذي نظمه المسجد الكبير والذي حضره ما يزيد على 500 شخص. عرف الحفل كذلك مشاركة كل من سفير المملكة المغربية بهولندا و القنصل العام بأمستردام، وكذا العديد من من المؤسسات المدنية والدينية وشخصيات عامة، والكثير من أئمة المساجد المغربية .

 زيارة  المركز الإسلامي الإفريقي

قام الاستاذ ديوباتي بزيارة المركز الإسلامي الإفريقي يوم الجمعة 8 يونيو 2018، التقى خلالها بإدارة المركز  ورئيسه، وكان له حديث حول الثوابت الدينية المغربية والإفريقية، أكد فيه على أهمية التعاون مع المساجد المغربية مذكرا بما يقوم به صاحب الجلالة بخصوص الشأن الديني الإفريقي والمغربي .

ثم صلى بهم صلاة الجمعة متحدثا في خطبته عن العلاقات الإنسانية واحترام التعددية في مجتمع متنوع، وكيف ينبغي على المؤمن أن يعيش فيه مسالما باتباع منهج في التدين يقوم على الوسطية والاعتدال.

كما أشاد بمؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة ودورها في ترسيخ الثوابت الدينية في أفريقيا والمغرب.  

وبعد الخطبة ألقى الأستاذ مرزوق أولاد عبد الله عضو المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة كلمة أشار فيها إلى ضرورة التعاون بين المغاربة الأفارقة.

 السبت صباحا

نُظمت للأستاذ ديوباتي صبيحة يوم السبت 9 يونيو 2018 زيارة خاصة لمؤسسة المعارف المغربية استقبل خلالها من طرف رئيس المؤسسة الاستاذ محمد الشروطي ودار الحديث بينهما حول موضوعات تخص التعليم والتربية، ثم قام بجولة تفقدية للأقسام، وأجرى حوارات مع المعلمين والتلاميذ.

بعد نهاية برنامج الزيارة عبر الأستاذ عبد الكريم ديوباتي عن بالغ سروره بحسن الاستقبال الذي حظي به من قبل مسؤولي ورواد المؤسسات التي زارها، مقدما خالص تشكراته للمجلس الأوروبي للعلماء المغاربة الدي أتاح له هذه الفرصة، وعلى ما حظي به من حفاوة وكرم الضيافة. كما أكد على استفادته الكبيرة من مختلف التجارب الدينية والتعليمية التي عاينها في المؤسسات التي زارها.