"واجبنا في أوروبا تجاه فلذات أكبادنا"

3 يناير 2019

احتضن مسجد بلال بمدينة أنفرس البلجيكية يوم الأحد 29 دجنبر 2018 ندوة علمية بعنوان :

                "واجبنا في أوروبا تجاه فلذات أكبادنا"

الندوة التي أقيمت بين العشائين ، وأطرها كل من السيد الطاهر التجكاني رئيس المجلس الأوربي للعلماء المغاربة ، والسيد الخمار البقالي عضو المجلس، وذلك بحضور إمام وخطيب المسجد السيد رشيد شنوف، الذي افتتح اللقاء بكلمة ترحيب بالحاضرين وشكر للسادة المؤطرين.

 في أعقاب ذلك استعرض رئيس المجلس خلال كلمته أهمية القيام بالدور الذي أناطه الإسلام بالوالدين رعاية لأبنائهم واهتماما بشأنهم، وهم الذين وصفهم القرآن الكريم بالزينة التي بها تجمل حياة الأبوين، هذه الرعاية يضيف رئيس المجلس إذا ما قامت بأدائها الأسر على الوجه المطلوب شرعا، كانت سببا في سعادة المجتمعات وصلاحها، مستعرضا لذلك نماذج قرآنية من أجل الاقتداء والاعتبار بها.

فيما ركز السيد الخمار البقالي على المفاتيح والمقومات التي تخول الأبوين من أداء دورهم التربوي والتوجيهي، داعيا في الوقت ذاته إلى ضرورة الاستعانة بالطرق التربوية المعاصرة مع الشعور بجسامة المسؤولية والتعامل مع الإكراهات من خلال الرفق والتوافق.