أبحاث

حكم دفن المسلمين في المقابر العمومية في البلاد الأوروبية بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله وكفى والصلاة والسلام على نبينا المصطفى آله وصحبه ومن به اقتفى. حكم دفن المسلمين في المقابر العمومية في البلاد الأوروبية المعروف عند المسلمين جميعا في مشارق الأرض ومغاربها من عهد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وإلى يومنا هذا، أن كل أهل دين لهم مقابرهم الخاصة بهم، ولهم طريقتهم في الدفن، كما أن المسلمين لهم مقابرهم الخاصة بهم، ولهم طريقتهم في الدفن. وكما هو الحال بالنسبة لأماكن العبادة، فلكل أهل دين معبد خاص بهم، فهناك المساجد والكنائس والبِيَع وأماكن أخرى. وبناء عليه، فإنه من حق المسلمين أن تكون لهم مقابر خاصة بهم في أي مكان وجدوا فيه؛ لكن.. بالنسبة لمسلمي أوروبا، إذا لم يستطيعوا...

تبرع المسلمين بأعضاء بشريةعلى غير المسلمين

يثور في مصر حاليا جدل حاد حول قضية تبادل الأعضاء البشرية لأغراض علاجية بين أتباع الديانات المختلفة. وبصرف النظر عن صحة إثارة الدعوة إلى قصر التبادل بين أتباع كل ديانة على حدة، فإن الموضوع يستدعي المساهمة في المناقشة من أجل المساعدة على الخروج من وضع الاشتباه الذي قد تكون له انعكاسات سلبية على حال التعايش والتساكن بين أتباع كل الديانات، وهو بالذات ما يسعى إليه كل العاملين على إبراز الإسلام بمظهر الدين غير القابل للتعايش والتعاون مع الآخرين. وهو ما يؤدي حتما إلى التضييق اجتماعيا على المسلمين المقيمين ببلاد غير إسلامية، وإلى تحجيم الحضور الإسلامي المستقبلي في تلك البلاد.

ولقد سبق لي أن دعيت إلى إبداء موقف في الموضوع باقتراح من مؤسسة الحسن الثاني...

دور الإمام في مجتمع متعدد الثقافات

بقلم فضيلة الشيخ البقالي الخمار

بداية نرجو الله عز وجل أن يوفقنا للتعاون والتنسيق فيما يهم المسلمين في ديار المهاجر، وإن كان التعاون بين الناس مطلوبا فأولى الناس بذلك هم الأئمة والدعاة والموجهون والمرشدون، وإن كان التعاون مطلوبا في كل وقت فهو في هذا الوقت الدقيق أهم وأوجب، ووجه دقة الظرف لا تخفى على أحد ولا تحتاج لشرح. إننا معشر الأئمة والدعاة والمرشدين والمرشدات بحاجة إلى التعاون من أجل تفعيل دور الإمام والداعية والمرشد، وجعله بعون الله تعالى دورا يلائم الزمان والمكان خطابا وحركة وتنظيما، ومهما كانت خبرة الإمام والداعية، ومهما كانت سعة علمه، فإنه بحاجة إلى العمل الجماعي، بحاجة إلى الاجتهاد الجماعي والرأي الجماعي، سواء في مجال...

إعداد الدكتور ميمون باريش أستاذ التعليم العالي/جامعة القاضي عياض/مراكش/المملكة المغربية توطئة: إن الاهتمام بالشكل إلى جانب المعنى، شكل منذ القدم خصيصة من خصوصيات المنهج الإسلامي في البحث العلمي، ومن مظاهر هذا الاهتمام، نذكر مظهر الدقة ووضوح الرؤية في التبليغ العلمي، ذلك أن علماء السلف كانوا لا يقتحمون ميدانا من ميادين العلوم إلا وهم على معرفة تامة بالمقصود بهذا العلم أو ذاك، ولقد بلغ حرصهم الشديد في هذا المجال إلى درجة افتتاح مؤلفاتهم العلمية بمقدمات تمهيدية يستعرضون فيها معنى العلم الذي يشكل مادة بحوثهم ودراساتهم، وربما تحدثوا عن تاريخه وأصوله وفروعه وكان إصرارهم كبيرا على تحديد المعاني وتسهيلها حتى يمكنوا المتلقي منذ البداية من معرفة ما يخوضون فيه من علوم، ولقد أصروا على هذه المنهجية تنظيرا وجسدوها عمليا، فهذا إمام الحرمين...

مصنفات المغاربة والأندلسيين على صحيح البخاري (1)

أ. د. محمد السرار

تمهيد: عادة المغاربة في ختم الصحيح في رمضان هذه سلسلةٌ تساير أولى حلقاتها شهرَ رمضان الأبرك، من سنة 1432هـ موضوعُها: جملةٌ من المصنفات المغربية والأندلسية، المؤلفة على صحيح البخاري، غايتُها: إبرازُ طرفٍ من عنايتنا نحن أهل المغرب بهذا الكتاب الجليل، مُناسبتها: ما استقرت عليه العادة بهذا القطر المغربي من افتتاح سرد الصحيح في رجب، وختمه في رمضان ليلة السابع والعشرين منه. وتلك عناية شريفة اختَير لها ظرف شريف، وقد أَردت في الوقت الذي يُسْرَد فيه الصحيح وَتطْرُقَ أحاديثه آذانَ الناس أن أعرض من غير استقصاء جملةً من أوضاعِ أهل المغرب والأندلس على الصحيح، مرتِّبا إياها حسب موضوعها، لتظهر أوجه هذه العناية، وأمَّا أمدُها وقد اتصل قرونا،...

أ. د. محمد السرار

مصنفات المغاربة والأندلسيين على صحيح البخاري (2)هذا هو الجزء الثاني من التمهيد الذي مهدت به لهذه السلسة. والذي كسرته على عادة أهل المغرب في ختم صحيح البخاري في رمضان، إذ كانت هذه العادة، مع مناسبة حلول الشهر المبارك ما جَرَّني إلى الكلام على مصنفات أهل المغرب والأندلس حول البخاري. إن عادة قراءة البخاري في رمضان، والحرص على ختمه فيه تمكنت من أهل المغرب بكل طبقاتهم تمكنا تاما، والخير إذا وجد قبولا انتشر، وكذلك كان الشأن بهذه الربوع المغربية، فقد عني الأمراء والملوك من زمان قديم بقراءة البخاري وختمه في رمضان، وما زال هذا الأمر متصلا إلى الآن، يتولى الإشراف عليه ملوك الدولة العلوية الشريفة، ويعتنون به أتم اعتناء، وهو من الاشتهار والذيوع بمكان. كما كان لفخر...

يقول الدكتور محمد الأمين ولد محمد سالم بن الشيخ في كتابه:" مراعاة الخلاف في المذهب المالكي و علاقتها ببعض أصول المذهب و قواعده":يحتل المذهب المالكي المرتبة العليا و المقام الأسمى بين المذاهب الفقهية المتبعة ,فهو أصحها أصولا و أكثرها فروعا و أشملها قواعد و أوسعها مقاصد و أكثرها مرونة وواقعية ,وأقربها لحياة الناس و أكثرها ملائمة لفطرهم و طبائعهم و هذا شيء شهد به المنصفون

يقول ابن تيمية وهو الإمام الحنبلي :"و من تدبر أصول الإسلام و قواعد الشريعة وجد أصول مالك و أهل المدينة أصح الأصول و القواعد".(انظر صحة أصول مالك ص53)

قبل الحديث عن المذهب المالكي بالأندلس أرى أنه لا بد في البداية من التعريف بصاحب المذهب :الإمام مالك بن أنس في الفقرة الأولى و بعض خصائص مذهبه في الفقرة الثانية, و مدارس مذهبه التي انتشرت في مجموعة من أنحاء دول العالم في فقرة ثالثة

بسم الله الرحمن الرحيم

أ/الدكتور حميد لحمر

رئيس فريق البحث في التراث الفقهي المالكي بالغرب الإسلامي

الجذور التاريخية لوجود المذهب المالكي في أوروباوالتأثير في التشريعات الغربية

لما عرضت علي الفكرة و منذ البداية فكرت بأن تكون مشاركتي حول المذهب المالكي بالجناح الغربي من أوروبا و أعني بذلك بلاد الأندلس (الفردوس المفقود ) كما يسميها المؤرخون لماذا لأن الأندلس بلد في غاية الأهمية فهو جنوب أوروبا أنجب علماء موسوعيين جمعوا بين مختلف العلوم وبلد امتزجت فيه العرقيات و الأجناس و توحدت حول الإسلام ووحدها منهج استنباط الأحكام الفقهية المصطلح عليه بالمذهب المالكي

و بحلول 2011 يكون قد مر عن تاريخ علاقتها بالإسلام والحضارة الإسلامية والمذهب المالكي ثلاثة...

وهذا الموضوع كما هو معلوم اهتم به الإسلام اهتماماَ بالغا ، واعتنى به عناية فائقة، وجعل علاقة المسلم بغير المسلم تقوم على أسس متينة، وقواعد ثابتة؛ وهي كثيرة؛ أذكر منها على سبيل المثال ستة أسس، وهي: الإخاء، المساوة، التعارف، الاحترام المتبادل، البر، العدل.